حضور متميز للفن المغربي المعاصر في معرض الخريف بباريس

بصم الفن المغربي المعاصر على حضور متميز خلال الدورة ال114 لمعرض الخريف المقام حاليا بباريس، والذي يشكل محطة بارزة للفن التشكيلي العالمي، وموعدا سنويا لفنانين من مختلف انحاء المعمور.
ويشارك في هذه التظاهرة الثقافية ثلاثة فنانين مغاربة هم الهام العراقي عمري، ومرية كرمادي، وعبد القادر مسكار، الذين لديهم سجل حافل بالمشاركات في معارض عالمية ، والذين تجمع اعمالهم بين الاشكال والرموز ، والالوان والمواد المحولة .
ويطلق هؤلاء الفنانين المغاربة من خلال لوحاتهم ، المعروضة خلال هذه التظاهرة، التي يشارك فيها 900 فنان من 45 بلدا ،العنان لمخيلاتهم واحاسيسهم وابداعاتهم،ضمن طاقة خلاقة، تعكس الموروث الوطني الغني والعريق (رموز ووشم) .
يشار الى انه منذ 114 سنة فرض معرض الخريف بباريس نفسه كموعد اساسي ، شاهد على بروز اهم المدارس الفنية في القرن العشرين، ومنها المدرسة السوريالية والتكعيبية،والفن التجريدي.
كما استقبل المعرض اسماء كبيرة من كل الافاق، من ضمنها سيزان وبيكاسو ودالي.
وفضلا عن الاعمال الفنية ،يقترح المعرض حفلات وندوات وموائد مستديرة، وقراءات الى جانب عروض للازياء.

ح/م

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Protected with IP Blacklist CloudIP Blacklist Cloud

5d81af1fb7f6078144cd49121e956657+++++++++++++++++++
التخطي إلى شريط الأدوات