وجدة: توقيف ثلاثة مواطنين من مالي وغينيا مقيمين بطريقة غير شرعية بالمغرب للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في الاحتجاز والابتزاز والاتجار بالبشر

تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة وجدة، زوال اليوم الاثنين، من توقيف ثلاثة مواطنين من مالي وغينيا، مقيمين بطريقة غير شرعية بالمغرب، وذلك للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في الاحتجاز والابتزاز والاتجار بالبشر.
وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه حسب المعلومات الأولية فقد توصلت مصالح الأمن، زوال اليوم الاثنين، بإشعار من مواطن تشادي مفاده أنه كان محتجزا بمنزل كائن بحي القدس بمدينة وجدة قبل أن يتمكن من الفرار، وهو ما استدعى إجراء بحث عاجل ودقيق أسفر عن تحرير خمسة مواطنين من جنسيات مختلفة من دول جنوب الصحراء، كانوا محتجزين من طرف عناصر هذه الشبكة الإجرامية منذ يوم الجمعة المنصرم.
وأضاف المصدر ذاته أن إجراءات البحث مكنت كذلك من توقيف ثلاثة مشتبه فيهم والعثور بحوزتهم على جهاز حاسوب محمول، و26 جواز سفر صادر عن دول إفريقية، وإيصالات توثق عمليات تحويل الأموال المتعلقة بالابتزاز، بحيث كان المشتبه فيهم يحتجزون المرشحين للهجرة غير المشروعة ويتصلون هاتفيا بعائلاتهم لتحويل الأموال لفائدتهم، وذلك مقابل الإفراج عنهم.
وقد تم، حسب البلاغ، الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بغرض الكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Protected with IP Blacklist CloudIP Blacklist Cloud

edb5bb3cf70545f4ec9374b032866c3cUUUUUUUUUUUUUUUUUU
التخطي إلى شريط الأدوات