دراسة: تلوث الهواء يزيد من مخاطر انخفاض وزن الطفل عند الولادة

أفادت دراسة بريطانية جديدة، نشرت في الدورية الطبية البريطانية، بأن تلوث الهواء بسبب حركة السير من شأنه زيادة احتمال انخفاض وزن الطفل عند الولادة.
وتبين الدراسة أن ارتفاع تلوث الهواء بسبب حركة المركبات له علاقة بزيادة مخاطر انخفاض وزن الطفل عند الميلاد بنسبة تتراوح بين 2 و6 بالمائة وكذلك انخفاض وزن الجنين في مراحل نموه المختلفة بنسبة تتراوح بين 1 إلى 3 بالمائة.
وأوضحت ريتشيل سميث قائدة فريق البحث “خلصنا إلى زيادة مخاطر انخفاض وزن الطفل عند الميلاد أو صغر حجم الجنين بالنسبة لمرحلة الحمل عندما تكون الأم أكثر عرضة لتلوث الهواء الناجم عن الحركة المرورية خلال الحمل. ولم نلحظ تأثيرا مستقلا للضوضاء بسبب المرور على وزن الميلاد”.
وعكف الباحثون على دراسة عناوين منازل آلاف الأمهات وقت الولادة لتقدير متوسط تعرضهن للملوثات الناجمة عن حركة المرور، مثل ثاني أكسيد النيتروجين وأكاسيد النيتروجين والجزيئات الدقيقة التي تعرف باسم (بي.إم2.5).

ح/م

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Protected with IP Blacklist CloudIP Blacklist Cloud

5fccc1d57959be0bd1c3d3aeb6c8f150LLLLLLLLLLLLLLLLLLLLLLLLLL
التخطي إلى شريط الأدوات