المصطفى الرميد: “إذا كانت هناك مقاطعة من طرف بعض الوزراء للمجلس الحكومي فأنا لم اعد أفهم شيئا في السياسة”

قال وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان المصطفى الرميد  : “ان ما تردد على لسان رئيس الحكومة السابق والأمين العام لحزب العدالة والتنمية السابق عبد الإله ابن كيران، في مؤتمر شبيبة العدالة بشأن الاساءة لحزب التجمع الوطني للأحرار حليفه في الحكومة السابقة والحالية، ان رئيس الحكومة الحالي سعد الدين العثماني صرح يوم الثلاثاء الماضي ، انه لم يكن قد ورد عليه أي إشارة من حزب التجمع الوطني للأحرار ، لمقاطعة المجلس الحكومي ، ويستحيل أن يحصل ذلك ، وإذا وقع هذا من أي جهة فأنا لم أعد أفهم في السياسة شيئا”. 

وأضاف الرميد  الذي حل ضيفا على ملتقى وكالة المغرب العربي للانباء صباح اليوم،  انه “في   السياسة هناك فضاءات تجتمع فيها الأغلبية الحكومية ، ويمكن من خلال هذه الاجتماعات معالجة مثل هذه الأمور ، مع العلم أن حزب العدالة والتنمية له لائحة من الإساءات البليغة ولكننا لم يسبق لنا  ان قررنا المقاطعة”. حسب الرميد.

وأوضح في ذات اللقاء، “ان رئيس الحكومة سعد الدين العثماني،  اكد ان جميع الغيابات في المجلس الحكومي كانت لها اعتذارات، في حين ان غياب بعض الوزراء المعنيين يوم السبت  الماضي، جاء نتيجة بعض  الالتزامات” ، وقال لي  رئيس الحكومة ـ يوضح المسؤول الحكومي ـ  أخبر الحاضرين بأن ليس هناك أي مقاطعة ، وعزيز أخنوش هو الآخر لم يقل أنا مقاطع للمجلس”.

فاطنة بلعسري

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*