27 تموز/يوليو 2017

"المناظرة الوطنية حول الوضع باقليم الحسيمة" بين "مبادرة الياس العماري" ومقولة "الزايغ" المحجوبي احرضان !

اسفرت "المناظرة الوطنية حول الوضع باقليم الحسيمة" ، التي دعا اليها السيد الياس العماري، الامين العام لحزب الاصالة والمعاصرة، ورئيس جهة طنجة، تطوان، الحسيمة ، من خلال لجنة ترأسها الاستاذ السريفي، المنعقدة يوم امس الجمعة بمقر الجهة، واستمرت في احدى فنادق المدينة الى غاية الساعات الاولى من صباح اليوم السبت، على" شئ اساسي(...)"، بعد الاجماع على مطالب "حراك الريف"، سواء منهم الوزراء ، الحقوقيون، المنتخبون، او بعض افراد اسر المعتقلين ، والتي صبت في مجملها على محاولة احتواء "الازمة" .

والاهم من هذا "الاساسي !"، هو ما قيل من" كلام" من خلال المداخلات التي عرفتها "المناظرة" على الهواء مباشرة، وعن طريق "الفايسبوك" الذي يُستهان به من طرف البعض !، خلافا لما اشار اليه الاعلام العمومي ، حيث تم تأريخ كل ما راج (...) سواء في "الكواليس" من "الكلام ذاك !"، او في الجلستين بمقر الجهة، وانتهاءا بما قيل في باقي الجلسات داخل الفندق بعد وجبة الافطار ، في اشرطة "فيديو" ، "بين " للمتتبعين ، و للراي العام الوطني والدولي، بان بعض الاحزاب السياسية المغربية، وبعض المسؤولين ايضا، اصبحت امام هذا الوضع الذي كان سببه "حراك الحسيمة" ، وبعده "حراك الريف" وانتهاء بـ"حراك الرباط"، مثل "القردة" فوق اشجار الارز في جبال الاطلس المتوسط، والتي قال عنها "الزايغ" المحجوبي احرضان شفاه الله ، في احدى المناسبات، تُكشف عن "المستور" ، لانها لا تتوفر على "ذيل" يستتر "عورتها "!. اطال الله في عمر الزعيم احرضان صاحب الحكم !، التي تنطبق عن اولئك "البعض"، ويطيل ايضا في عمر الياس العماري صاحب المبادرة. (...).

ولكي لا نفتري على احد في الجريدة التي غابت عن المناظرة، نعيد نشر بعض تلك "الاشرطة "في ركن"العين الثالثة" تعميما للفائدة.

الموقع

 

الحسيمة

ناصر الزفزافي ومن معه في "عكاشة" او في باقي السجون والنشطاء المتواجدين على الساحة يتبرأون من مروجي "مسيرة 30 يوليوز" يوم عيد العرش

ناصر الزفزافي ومن معه في "عكاشة" او في باقي السجون والنشطاء المتواجدين على الساحة يتبرأون من مروجي "مسيرة 30  يوليوز" يوم عيد العرش

اجمع نشطاء الحراك ، سواء منهم المعتقلون في سجن عكاشة بالدار البيضاء، او في باقي السجون والنشطاء المتواجدين على الساحة...

رأي

أسبوع "دستوري" حاسم بامتياز ..!

أسبوع "دستوري" حاسم بامتياز ..!

عبد الواحد درويش: يدخل المغرب الأسبوع القادم مرحلة حاسمة في تاريخه السياسي المعاصر، وهي مرحلة تعد بمثابة اختبار حقيقي لمدى مصداقية ونجاعة الاختيارات والمؤسسات التي تم...