في اجتماع “المكتب السياسي لحزب الاتحاد الدستوري”: التاكيد على اهمية الظرفية التي يعرفها المشهد السياسي والحزبي !

عقد المكتب السياسي لحزب الاتحاد الدستوري، برئاسة الامين العام للحزب محمد ساجد، بمقر الحزب بالرباط، اليوم السبت 7 شتنبر 2019،  اجتماعا  خصص لمناقشة الدخول السياسي ، التعديل الحكومي، مشروع النمودج التنموي الجديد، والتنظيمات الحزبية .

 وقد افتتح هذا الاجتماع بعرض ، ثمن من خلاله الامين العام  ما جاء في خطابي جلالة الملك بمناسبتي عيد العرش المجيد وذكرى ثورة الملك والشعب

وبعد التداول في مناقشات المناقشات المطروحة، ثمن اعضاء المكتب السياسي ما جاء في تدخل الامين العام ، واكدوا على اهمية الظرفية السياسية التي  يعرفها المشهد السياسي والحزبي .

كما عبر المكتب على ان حزب الاتحاد الدستوري، كان و سيبقى دائما حزب المواقف، حزب ملتزم بتعهداته ويحترمها ويحرص على صونها ، حرصا منه على خدمة المصلحة الفضلى للوطن، وهي سمات طبع بها مساره السياسي منذ تأسيسه سنة 1983.

كما ناقش اعضاء المكتب السياسي الوضعية الحزبية الحالية، والاستعدادات لعقد المؤتمر الوطني للحزب نهاية  هذه السنة 2019.

ح/ا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

لو ترغبون في التوصل بكل مستجدات الموقع
عبر بريدكم الإلكتروني يمكنكم الاشتراك في نشرتنا

لقد اشتركت في النشرة الإخبارية بنجاح

حدث خطأ أثناء محاولة إرسال طلبك. حاول مرة اخرى.

حدث كم will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.
Hadatcom

مجانى
عرض