كوريا الشمالية تؤكد استعدادها لاستئناف المحادثات النووية مع الولايات المتحدة

أكدت كوريا الشمالية، أمس الاثنين، أنها مستعدة لاستئناف محادثات نزع السلاح النووي مع الولايات المتحدة في أواخر هذا الشهر.

جاء ذلك على لسان النائبة الأولى لوزير الخارجية الكوري الشمالي، تشوي سون-هي، في بيان نشرته وكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية الرسمية.

وبعدما ذكرت أنها أحيطت علما بدعوات واشنطن المتكررة للمحادثات، قالت تشوي “لدينا استعداد للجلوس مع الجانب الأمريكي لمناقشة شاملة للقضايا التي تناولناها حتى الآن ، وذلك في الوقت والمكان اللذين سيتم الاتفاق عليهما في أواخر شتنبر”.

وقالت تشوي إنها تعتقد أن الولايات المتحدة لديها “وقت كاف” لإيجاد “طريقة الحساب” التي دعا إليها كيم في خطاب ألقاه في أبريل.

وأضافت “أعتقد أن الجانب الأمريكي سيخرج باقتراح موجه لمصالح كوريا الديمقراطية (كوريا الشمالية) والولايات المتحدة ويستند إلى طريقة الحساب المقبولة لنا” .

وأضافت ” إذا كان الجانب الأمريكي سيلجأ مجددا لسيناريو مشروخ لا علاقة له بأسلوب الحساب الجديد في مفاوضات العمل بين جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية (كوريا الشمالية) والولايات المتحدة المزمع إجراؤه بمجهود كبير ، فقد تنتهي التعاملات” بين البلدين .

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون اتفقا في اجتماعهما الحدودي بين الكوريتين في 30 يونيو الماضي على استئناف المحادثات على مستوى العمل في غضون أسابيع.

ووصل البلدان إلى طريق مسدود منذ انتهاء القمة الثانية لقائدي البلدين في فيتنام في فبراير دون التوصل لاتفاق بسبب الخلافات حول نطاق نزع السلاح النووي لكوريا الشمالية وتخفيف العقوبات عن الولايات المتحدة.

وحث المسؤولون الأمريكيون الشمال باستمرار على العودة إلى المفاوضات على الرغم من اختبار النظام للصواريخ الباليستية قصيرة المدى في انتهاك لقرارات مجلس الأمن الدولي.

و.م.ع/ح.ك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

لو ترغبون في التوصل بكل مستجدات الموقع
عبر بريدكم الإلكتروني يمكنكم الاشتراك في نشرتنا

لقد اشتركت في النشرة الإخبارية بنجاح

حدث خطأ أثناء محاولة إرسال طلبك. حاول مرة اخرى.

حدث كم will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.
Hadatcom

مجانى
عرض