المشاورات الجهوية حول الدراسة المتعلقة باستراتيجية تدخل الوكالة الوطنية للتجديد الحضري وتأهيل المباني الآيلة للسقوط

أشرف السيد والي جهة بني ملال -خنيفرة على ترأس أشغال لقاء المشاورات الجهوية حول الدراسة المتعلقة باستراتيجية تدخل الوكالة الوطنية وتأهيل المباني الآيلة للسقوط في أفق سنة 2030، يوم أمس  الإثنين 09 شتنبر 2019، وذلك بحضور السادة  عمال الأقاليم بالجهة، والسيد رئيس مجلس الجهة، والسيدة مديرة الوكالة الوطنية للتجديد الحضري وتأهيل المباني الآيلة للسقوط، ورؤساء المجالس الإقليمية والمجالس المنتخبة  ، ورؤساء المصالح اللاممركزة بالجهة، وممثلو الهيئات المهنية والجامعات والخبراء، وممثلو المجتمع المدني ووسائل الإعلام.

وقد تم تنظيم هذه التظاهرة تحت شعار “التجديد الحضري وتأهيل المباني الآيلة للسقوط: نحو استراتيجية تشاركية”، حيث تفضلت خلالها السيدة مديرة الوكالة الوطنية للتجديد الحضري وتأهيل المباني الآيلة للسقوط، بتقديم عرض حول مهام واختصاصات  هذه الوكالة ، وسياق إحداثها والإطار القانوني المنظم لمجالات وحدود تدخلاتها، كما أعقبتها مداخلة لمكتب الدراسات المكلف بإعداد الدراسة الاستراتيجية تم من خلالها إلقاء الضوء على أهدافها ومنهجية تنفيذها.

بعد الجلسة الافتتاحية، ومن أجل إشراك مختلف الفاعلين في بلورة رؤية تشاركية لإعداد هذه الدراسة الاستراتيجية و تحسيسهم بمقتضيات القانون رقم 94-12، عقدت ورشتا عمل لمناقشة القضايا وتدارس الإشكالات من خلال الموضوعين التاليين:

  • ورشة العمل الأولى: قراءة في مستجدات  القانون الخاص بمعالجة المباني الآيلة للسقوط، وتنظيم عمليات التجديد الحضري (القانون رقم 94-12 ومرسومه التطبيقي) 
  • ورشة العمل الثانية:  التجديد الحضري و تأهيل المباني الآيلة للسقوط بجهة بني ملال خنيفرة: التشخيـص ،الإكراهات، الحاجيات و انتظارات الفاعلين

في ختام هذا اللقاء، تمت تلاوة مجموعة من التوصيات والخلاصات المهمة التي أسفرت عنها الورشتين، حيث سيتم اعتمادها وأخذها بعين الاعتبار في  اعداد هذه الدراسة الاستراتيجية.

ح.ك

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

لو ترغبون في التوصل بكل مستجدات الموقع
عبر بريدكم الإلكتروني يمكنكم الاشتراك في نشرتنا

لقد اشتركت في النشرة الإخبارية بنجاح

حدث خطأ أثناء محاولة إرسال طلبك. حاول مرة اخرى.

حدث كم will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.
Hadatcom

مجانى
عرض