“الاخبار”: الوكيل العام بالدار البيضاء يقرر إيداع “حجار” قائد سيدي بطاش السابق السجن عكاشة!

قرر الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالبيضاء، حسن مطار، أول أمس (الاثنين) إيداع القائد السابق لمركز سيدي طاش بإقليم بن سليمان، طارق حجار (ابن الجنرال حدو حجار)، سجن عكاشة بالمدينة، بعد متابعته في حالة اعتقال على خلفية التسبب في انتحار شاب بعد حلق رأسه.

قرار الوكيل العام باعتقال القائد السابق وإيداعه بالسجن، جاء بعد مثول الأخير صباح أول أمس (الاثنين)، أمام ممثل النيابة العامة في إطار الامتياز القضائية الذي كان تمتع به رجل السلطة، بحيث تم استنطاقه من طرف الوكيل العام، بعد اطلاعه على المحاضر المنجزة من طرف الفرقة الوطنية والدرك الملكي، والتي تم على ضوئها الاستماع إلى والدة الهالك المنتحر التي أكدت أن ابنها عاد إلى المنزل وهو في حالة غير طبيعية، بعد إقدام قائد المقاطعة وأعوان السلطة، على حلق رأسه، مضيفة أنه رفض الحديث مع الأسرة التي عثرت عليه مشنوقا داخل إسطبل بالمنزل.

وكانت عائلة الهالك قد عثرت على ابنها بتاريخ 20 أبريل الماضي، منتحرا بواسطة حبل داخل إسطبل بجوار المنزل العائلي بمركز سيدي بطاش، وبعد إشعار المصالح الأمنية التي انتقلت إلى عين المكان، قامت بمعاينة الجثة والقيام بعملية مسح لمحيطها، حيث عثروا على سكين من الحجم الكبير وبعض الأقراص كان يتناولها الهالك بالقرب من مكان وجود جثة الضحية، بالإضافة إلى قنينة بلاستيكية بها مادة ماء الحياة. كما كشفت التحريات الأولية التي كانت قد باشرتها عناصر الدرك الملكي بالقيادة الجهوية بسطات، أن الهالك، كان يعاني من اضطرابات نفسية، وأنه كان يتناول بعض الأدوية وكان يتلقى العلاج بأحد مستشفات الأمراض النفسية، وهي المعطيات التي كانت قد نفتها الأسرة.

وكانت وزارة الداخلية أصدرت بلاغا حينها، أفادت من خلاله بأنها استدعت القائد المذكور للالتحاق بالمصالح المركزية والتحقيق معه قبل أن يتم إثر ذلك اتخاذ قرار العزل.

عن: جريدة “الاخبار”

 

التعليقات مغلقة.