تونس: النتائج الأولية للانتخابات التشريعية ستعلن غدا الأربعاء - حدث كم
أخبار عاجلة

تونس: النتائج الأولية للانتخابات التشريعية ستعلن غدا الأربعاء

كشفت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس أنها ستعلن غدا الأربعاء، عن النتائج الأولية الكاملة للانتخابات التشريعية، التي جرت أول أمس الأحد.

و أوضح رئيس الهيئة نبيل بفون في ندوة صحافية عقدها مساء أمس بتونس العاصمة، أن الهيئة ستعلن عن النتائج الأولية الكاملة، بعد استكمال فرز النتائج لكل الدوائر الانتخابية التي يبلغ عددها 33 دائرة، وبعد النظر في التقارير الواردة حول المخالفات والإخلالات حول سير العملية الانتخابية.

و أكد نبيل بفون أن عمليات فرز الاصوات وجمع المحاضر قد استكملت في خمس دوائر انتخابية وتم الإعلان عن نتائجها من قبل الهيئة وهي تونس 1، ومنوبة، وجندوبة، والكاف وسليانة، بينما تتواصل عمليات الاحصاء بالنسبة لبقية الدوائر بنسب متفاوتة.

ويجتمع مجلس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات اليوم الثلاثاء للنظر في نتائج إحصاء الاصوات المصرح بها وتوزيعها على القوائم المرشحة وكذا للنظر في التقارير حول سير عمليات الاقتراع والفرز ليتم الإعلان عن النتائج الاولية النهائية.

ويذكر أن نتائج عمليات استطلاع الرأي التي جرت عقب خروج الناخبين من مكاتب التصويت كشفت عن تقدم حركة النهضة في الانتخابات عن بقية القوائم، يليها حزب “قلب تونس”، وهي نتائج أكدتها المعطيات المنشورة من قبل الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في الدوائر التي تم استكمال الفرز والاحصاء فيها بنسبة عالية تقارب المائة بالمائة.

وكشفت الاحصائيات التي أعلنت عنها هيئة الانتخابات أن نسبة الإقبال على المشاركة في التصويت بلغت 7ر41 بالمائة، منهم 64 بالمائة من الرجال و36 بالمائة من النساء، بينما لم تتجاوز نسبة إقبال الشباب (ما بين 18 و 25 سنة) على التصويت الـ9 بالمائة.

وبلغت نسبة المشاركة لدى الفئة العمرية من 26 الى 45 سنة، 33 بالمائة، منها 20 بالمائة من الذكور و13 بالمائة من الإناث، في حين بلغت نسبة تصويت الفئة العمرية من 45 سنة فما فوق، 57 بالمائة من الناخبين، منهم 39 بالمائة رجال و18 بالمائة نساء، وهي الفئة الأهم من حيث الاقبال الفعلي على التصويت مقابل ضعف إقبال الشباب.

وبلغ عدد الناخبين المسجلين في القوائم الانتخابية 7 ملايين و65 ألفا و307، منهم مليون و885 ألف مسجل جديد. أما العدد الإجمالي لمكاتب الاقتراع فبلغ 13830 مكتبا داخل تونس وخارجها.

وتنافست في هذه الانتخابات التشريعية التي سينبثق عنها مجلس نواب الشعب القادم (البرلمان) الذي يضم 217 مقعدا، أكثر من 1500 قائمة في مجمل الدوائر الانتخابية.

و.م.ع/ح.ك

عن ع أ

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مهنيو البناء والأشغال العمومية ينتقدون قطاع الأبناك لعدم مساهمتها في تمويل استثمارات القطاع!

يعيش  قطاع البناء والأشغال العمومية في المغرب  أزمة منذ سنوات، معطى يؤكده عدد من مهنيي...

لو ترغبون في التوصل بكل مستجدات الموقع
عبر بريدكم الإلكتروني يمكنكم الاشتراك في نشرتنا

لقد اشتركت في النشرة الإخبارية بنجاح

حدث خطأ أثناء محاولة إرسال طلبك. حاول مرة اخرى.

حدث كم will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.
Hadatcom

مجانى
عرض