“بعد مسيرة طويلة على الدراجات” وصول ناشطات بولونيات في مكافحة السرطان إلى الدار البيضاء

وصلت، اليوم السبت إلى الدار البيضاء، سفيرات للمنظمة البولونية لمكافحة السرطان ( Rak’n’ Roll)، بعد مسيرة طويلة على الدراجات، وذلك في إطار حملة واسعة للتحسيس بأهمية الدعم النفسي للأشخاص المصابين بهذا المرض.
متسلحات بالشجاعة والإرادة القوية، انخرطت هؤلاء الناشطات في حملة إنسانية انطلقت منذ 5 شتنبر الماضي من العاصمة البولونية وارسو، وسيقطعن خلالها سبعة آلاف كلم على الدراجة، لنقل رسالة أمل لكل مرضى السرطان عبر العالم.
وجرى استقبال الناشطات البولونيات بحفاوة كبيرة في مركز العلاج “الكندي”، حيث قام مسؤولو مجموعة الأنكولوجيا والتشخيص بالمغرب بمرافقتهن في زيارة لمرافق المركز، مع تقديم شروحات لهن من طرف فرق العلاج.
وبهذا الخصوص، أوضح مسؤولون من مجموعة الأنكولوجيا والتشخيص أنه خلال هذه الزيارة، أتيحت الفرصة لسفيرات منظمة ( Rak’n’ Roll) للتواصل مع عدد من المرضى المغاربة، مؤكدين أنه “ليس هناك أفضل من مريض سابق بالسرطان ليقوم بمواساة مريض آخر”.

ومن جهتها، أبرزت عضو المنظمة أنا رزيبكا أنه “عندما اتصلنا بالمجموعة، قبلوا فورا الانخراط في هذه المبادرة الإنسانية، لكونهم يدركون جيدا، وكما نحن، إلى أي حد يمكن للتعاون بيننا أن يكون ثمينا، فبفضل ما يتمتعون به من نفس إيجابي وإرادة قوية، يمكنهم إحياء الأمل في نفوس المرضى”.
وتعتزم مجموعة الناشطات البولونيات، التي تضم 27 مريضة بالسرطان و19 شخصية داعمة للمنظمة ومؤيدة لرسالتها الإنسانية، والتي عبرت مجموعة من البلدان الأوروبية، القيام بجولة عبر العالم من أجل مواساة وتقديم الدعم النفسي لمرضى السرطان.

ح/م

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

لو ترغبون في التوصل بكل مستجدات الموقع
عبر بريدكم الإلكتروني يمكنكم الاشتراك في نشرتنا

لقد اشتركت في النشرة الإخبارية بنجاح

حدث خطأ أثناء محاولة إرسال طلبك. حاول مرة اخرى.

حدث كم will use the information you provide on this form to be in touch with you and to provide updates and marketing.
Hadatcom

مجانى
عرض