توقيع مذكرة تفاهم بين “الأمين العام للاتحاد من أجل المتوسط” والمديرة التنفيذية لـ”هيئة الامم المتحدة للمرأة”

برشلونة : وقع الأمين العام للاتحاد من أجل المتوسط، فتح الله السجلماسي، خلال لقاء مع المديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة (هيئة الأمم المتحدة للمرأة)، فومزيلي ملامبو نغكوكا، بمقر هيئة الأمم المتحدة للمرأة بنيويورك على مذكرة تفاهم بين المؤسستين.وذكر بلاغ لمنظمة الاتحاد من أجل المتوسط الذي يوجد مقرها ببرشلونة يوم السبت ، أن الاتفاقية الموقعة تروم تقوية التعاون والتنسيق بين جهود الطرفين من أجل تشجيع المساواة بين الجنسين، ودعم حقوق المرأة، و وتعزيز حضور المرأة في المجالات الاجتماعية والاقتصادية ، ومكافحة جميع أنواع التمييز والعنف ضد الفتيات والسيدات في المنطقة الأورومتوسطية.
وقد اتفقت الأمانة العامة للاتحاد من أجل المتوسط وهيئة الأمم المتحدة للمرأة على التبادل الدوري للمعلومات ذات الصلة، والتشجيع المشترك لمشاريع ومبادرات مساواة الجنسين، ودعم الأنشطة، وكذلك تنظيم زيارات دراسية وتبادل التجارب بين المسؤولين والخبراء في هذا المجال.
كما ستكون هيئة الأمم المتحدة للمرأة شريكا رئيسيا في تنظيم مؤتمر الاتحاد من أجل المتوسط القادم حول التمكين الاجتماعي والاقتصادي للمرأة، المزمع عقده في برشلونة عام 2015.
وأكد  فتح الله السجلماسي بالمناسبة، أن “المساواة بين الجنسين تعني التقدم للجميع. وهو شرط أساسي من أجل تحقيق نمو شامل وسلام واستقرار بالمنطقة.
ومن جهتها قالت المديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة فومزيلي ملامبو نغكوكا إن “القيادة القوية والالتزام السياسي من جانب المنظمات مثل الاتحاد من أجل المتوسط أمر في غاية الأهمية لدعم المساواة بين الجنسين!”.

حدث كم/ماب

التعليقات مغلقة.