مصطفى الخلفي: “وكالات الانباء الافريقية مطالبة اليوم بإطلاق عملية تفكير استشرافية….!”

الدار البيضاء: أكد وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي اليوم الإثنين بالدار البيضاء، أن وكالات الأنباء الإفريقية مطالبة اليوم بإطلاق عملية تفكير استشرافية لتحديد التوجهات الجديدة التي ستميز اختياراتها الاستراتيجية في المستقبل.

وأضاف الخلفي في كلمة خلال الجلسة الافتتاحية لملتقى وكالات أنباء دول إفريقيا الاطلسية والغربية، أن هذه المؤسسات الاعلامية مدعوة أيضا إلى تطوير برامجها في المستقبل حتى تصبح وكالات أنباء حقيقية للقرن الواحد والعشرين ، علاوة على ضرورة تأقلمها مع التطور السريع الذي يعرفه المشهد الإعلامي المتميز بتحولات عميقة ومنافسة شديدة لوسائل الاتصال الالكترونية والوسائط المتعددة في مجال الإعلام.

وأشار الوزير إلى أن وسائل الإعلام في افريقيا مطالبة اليوم، أكثر من أي وقت مضى، إلى القيام بدور طلائعي في تعزيز التواصل وتبادل الأخبار والمعلومات بين بلدان المنطقة، والعمل على مواجهة التحديات المطروحة في هذا المجال على ضوء تدفق الأخبار المتعلقة بالمنطقة عبر وسائط إعلامية متعددة، خصوصا في ظل الثورة المعلوماتية التي نعيشها.

وسجل مصطفى الخلفي أن الحضور القوي للعديد من المدراء العامين لوكالات الأنباء والخبراء في مجال الإعلام والاتصال، في هذا اللقاء، لكفيل بأن يوفر لهذا الملتقى الإفريقي كافة أسباب النجاح والتوفيق، معربا عن تطلعه إلى أن يخرج هذا الاجتماع بتصور عملي مشترك من شأنه أن يقوي هذه الدينامية ويضمن لوكالات أنباء دول إفريقيا المزيد من التطور والإشعاع.

ماب

 

التعليقات مغلقة.