عمر هلال : “المغرب يدين “صمت” المجموعة الدولية أمام الوضعية “الخارجة عن القانون” السائدة في مخيمات تندوف”

نيويورك / الأمم المتحدة: أكد سفير المغرب بالأمم المتحدة، عمر هلال، يوم الثلاثاء بنيويورك، أن المغرب يدين “صمت” المجموعة الدولية أمام الوضعية “الخارجة عن القانون” السائدة في مخيمات تندوف، معربا عن الأسف لمواصلة البلد المضيف معارضة إحصاء ساكنة هذه المخيمات. وشدد هلال، الذي كان يتحدث أمام اللجنة الرابعة للأمم المتحدة، على أن المغرب يتأسف “لصمت المجموعة الدولية عن الوضعية الخارجة عن القانون السائدة” بمخيمات تندوف، حيث تحرم الساكنة من حقوقها الأساسية، بما في ذلك حرية التنقل والتجمع والتعبير والحياة.
ولاحظ السفير المغربي أن هذه الساكنة “مرغمة على العيش في مخيمات معسكرة، وتخضع لمراقبة حركة عسكرية، لا تحظى باعتراف سواء من قبل القانون أو الاتفاقيات الدولية”، مضيفا أن هذا الوضع ” يخلق حالة من اليأس والإحباط، والاحتجاجات التي تنقلها بانتظام وسائل الإعلام الدولية، والتي يحاول المسؤولون عن المخيمات، بدون نجاح، إسكاتها عن طريق القمع والرعب”.

حدث/ماب

 

.

التعليقات مغلقة.