المجلس الاعلى للحسابات: ” هناك اموالا لم تصرف في الانتخابات ولم يتم ارجاعها من طرف بعض الاحزاب الى خزينة الدولة مبلغها 68ر5 مليون درهم”

رصد المجلس الأعلى للحسابات في تقريره الاخير، جرد للاموال التي رصدت للاحزاب السياسية والمخصصة لنفقات الحملة الانتخابية برسم سنة 2015، بلغ ما مجموعها71 ،258 مليون درهم ، موزعة على حوالي 34 حزبا .

ومن خلال هذا التقرير ، والذي نشرناه في مكان آخر في الموقع، يتبين للمتتبعين بان هناك احزاب سياسية منها حزب عتيد في المغرب، وآخرون “لهفوا” اموالا لم تصرف في الانتخابات ولم يتم ارجاعها الى خزينة الدولة، والتي بلغت 68ر5 مليون درهم.

كما اشار التقرير ذاته الى ان هناك احزاب اخرى قدمت بيانات للاموال التي توصلت بها خارج الاجال ، واخرى “ضربات الطم”.

وفي اطار ما تبقى من الاحزاب تنشط “شيئا ما “على الساحة الوطنية ، يتضح للمتتبع بان هناك حوالي 12 حزبا فقط لا غير، والباقي تنتظر المناسبات الانتخابية للاستفادة من الدعم ، وتقديم حسابات تشوبها شوائب، وهذا ما يؤكده التقرير المذكور.

 

حدث كم

 

التعليقات مغلقة.