ابن كيران: ” انا عزيز اخنوش ماكنطلبْش منوا شْكون باغي ادْخل او شكون باغي اخرج ؟.. كنطلب منوا واش باغي ادخل والا لا..؟ الشي لاخُور شغْلي انا!”

قال عبد الإله بن كيران الامبن العام لحزب العدالة والتنمية ورئيس الحكومة المعين، “إن حزب الاستقلال كان في مستوى اللحظة التاريخية، واتخذ قرارات رفيعة المستوى، وأعلن قرارات صحح فيها التداعيات التي خلفها الموضوع المعلوم”.

واضاف في كلمته اليوم السبت ، خلال اجتماعه برؤساء الجماعات والمقاطعات التابعة للحزب، “أن حزب الاستقلال يُرجع للسياسة روحها، من خلال موقفه من دعم الحكومة المقبلة، ودعم حزب العدالة والتنمية، رغم تغير المواقع وبغض النظر هل هو في الحكومة أو خارجها”.

وابرز ابن كيران امام الحضور ما حصل مؤخرا بعدما تم حصرمشاورات تشكيل الحكومة في اربعة احزاب، قائلا: ” قالوا حزب الاستقلال خصوا يمشي .. هاهو مشى، دبا تيْقُوليكْ لا.. خاص حزب آخر خاصو ادْخل ! .. انا عزيز اخنوش ماكنطلبْش منوا شْكون باغي ادْخل او شكون باغي اخرج ؟.. كنطلب منوا واش باغي ادخل والا لا..؟ الشي لاخُور شغْلي انا.. اللي بْغا شي حاجة ايجي عندي انا..”، حسب ابن كيران.

كما عرج على موقف حزب الاتحاد الاشتراكي من خلال بيانه الاخير وموقف كاتبه الاول دريس لشكر الذي خاطبه بالقول: “ان أبواب الدخول للحكومة كانت مشرعة لمدة ثلاثة أشهر ، وما الذي منعك كل هذه المدة عن الدخول حتى تأتي اليوم وتريد الدخول للحكومة؟!“، واضاف بانه لا مشكل له مع حزب الاتحاد الاشتراكي، وأنه لم يذكره يوما بسوء، لكنه قال في حق ادريس لشكر: “لن أجيبك اليوم، ولكن سأجيبك في الوقت المناسب، وسأشرح لماذا اتخذت هذا القرار بعد تشكيل الحكومة!، انتهى الكلام” يقول ابن كيران.

 

حدث كم

 

التعليقات مغلقة.