أكاديمية محمد السادس الدولية للطيران المدني تحصل مجددا على شهادة “إيزو 9001” اعترافا بجودة تكويناتها المطابقة للمعايير الدولية

حصلت أكاديمية محمد السادس الدولية للطيران المدني مجددا هذه السنة على شهادة “إيزو 9001” صيغة 2008 ، اعترافا بجودة تكويناتها التي تتماشى مع المعايير المعتمدة دوليا في قطاع الطيران المدني. 
وقال مدير الأكاديمية عبد الله منو ، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء اليوم الاثنين، إن هذا التتويج يزكي الاعتراف الممنوح من قبل مكتب “فيريتاس” المؤهل لمنح مثل هذه الشهادات، والتي سبق للأكاديمية أن تسلمتها خلال السنة الماضية على هامش الدورة الرابعة لملتقى الأكاديمية للمقاولات. 
وأبرز منو أنه عقب مرور أكثر من سنة على الظفر بهذا التتويج واستعدادا للاستحقاقات المهمة المتعلقة بالتراخيص الدولية ذات الصلة بقطاع الطيران، أضحى من الضروري أن تحافظ الأكاديمية على هذه الشهادة، مضيفا أنه تم الخضوع شهر دجنبر الماضي لمراقبة دقيقة من قبل هذا المكتب “أفضت إلى اعتبار البرامج التكوينية والعلمية والتقنية المعتمدة في مجال الملاحة الجوية والاستغلال المطاراتي والميادين المرتبطة بالطيران المدني مطابقة لمختلف المعايير الدولية”.
وأشار إلى أن هذه الشهادة ستمكن من تأهيل الأكاديمية للانخراط في تقييم أكبر ستخضع له خلال السنة الجارية من طرف المنظمة العالمية للطيران المدني من أجل الحفاظ على باقي التراخيص الدولية المرتبطة بشهادة الجودة والتميز في ميادين الطيران بصفة عامة، على اعتبار أن الأكاديمية تعتبر قطبا علميا ومركزا جهويا للتميز على مستوى شمال وغرب القارة السمراء. 

التعليقات مغلقة.