عزيز اخنوش: : تلقينا “البطاقة الحمراء بعدم دخول الملعب” او ماعندي مانقول ليكم!

 

جوابا على اسئلة الصحافيين، عقب خروجه من اللقاء التواصلي الجهوي التاسع للحزب، الذي عقد اليوم الثلاثاء 10 يناير بفاس، حول “انتهى الكلام“! لرئيس الحكومة المعين عبد الاله ابن كيران، قال عزيز اخنوش: تلقينا البطاقة الحمراء، بعدم دخول الملعب”، او ماعندي مانقول ليكم!.

 

وتجدر الاشارة الى ان رئيس الحكومة المعين عبد الاله ابن كيران، سبق له وان اصدر بلاغا مضادا للبلاغ ” الرباعي” الذي وقعه كل من : حزب التجمع، الحركة الشعبية، الاتحاد الاشتراكي ، والاتحاد الدستوري، جاء فيه:

 

“بما أن المنطق يقتضي أن يكون لكل سؤال جوابا.
وبما أن السؤال الذي وجهتُه للسيد عزيز أخنوش رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار يوم الأربعاء 4 يناير 2017 حول رغبته من عدمها في المشاركة في الحكومة التي عينني جلالة الملك يوم الإثنين 10 أكتوبر 2016 رئيسا لها وكلفني بتشكيلها، وهو السؤال الذي وعدني بالإجابة عنه بعد يومين، وهو الأمر الذي لم يفعل وفَضَّل أن يجيبني عبر بلاغ خطه مع أحزاب أخرى منها حزبان لم أطرح عليهما أي سؤال.
فإنني أستخلص أنه في وضع لا يملك معه أن يجيبني وهو ما لا يمكن للمفاوضات أن تستمر معه حول تشكيل الحكومة.
وبهذا يكون معه قد “انتهى الكلام “، ونفس الشيء يقال عن السيد امحند العنصر الأمين العام لحزب الحركة الشعبية.
والسلام”

عبد الاله ابن كيران

.

حدث كم وكالات

 

 

التعليقات مغلقة.