استمرار عمليات البحث عن ناجين بعد 24 ساعة على انهيار مبنى في طهران

تابع عمال الإنقاذ، اليوم الجمعة، أعمال البحث بين أنقاض مبنى مؤلف من 15 طابقا انهار في طهران، للعثور على رجال إطفاء اعتبروا في عداد المفقودين بعدما حاولوا إخماد الحريق الذي شب فيه. 
وقد عمل رجال الإنقاذ والجنود بالاستعانة بالكلاب المدربة، طوال الليل، لتحديد أماكن وجود حوالي عشرين رجل إطفاء كانوا ما زالوا موجودين في المبنى لحظة انهياره، غير أنهم لم يعثروا حتى الآن على أي ناج أو جثة بالرغم من الجهود الحثيثة لإزالة الركام. 
وقال مدير أجهزة الإغاثة في طهران، بير حسين كوليفاند، إن “عمل الإنقاذ بالغ الصعوبة. وأزيل الحطام في كل مكان بالموقع لكن الدخان الكثيف الذي ما زال يخرج منه يتسبب في مشاكل كبيرة” لعمال الإنقاذ. 
وأوضح أن “عدد الأشخاص الذين ما زالوا عالقين تحت الأنقاض لم يعرف بعد ولم يتم إخراج أحد حتى الآن”. 
وذكرت وكالة الأنباء الرسمية أن رجل إطفاء كان قد تمكن من الخروج من المبنى قبل أن ينهار، توفي في المستشفى، اليوم الجمعة، متأثرا بحروق خطيرة.
وقد اندلع، صباح أمس الخميس، حريق لا تزال أسبابه غير معروفة في مبنى بلاسكو، لكن ساكنيه سارعوا إلى الخروج منه بمساعدة رجال الإطفاء، قبل أن ينهار ويتسبب بغبار كثيف.

حدث كم/ماب

التعليقات مغلقة.