امحند العنصر : الجهوية المتقدمة إصلاح ترابي طموح

قال رئيس مجلس جهة فاس مكناس امحند العنصر إن الجهوية المتقدمة تشكل إصلاحا ترابيا طموحا يهدف الى تعزيز الديموقراطية المحلية واللامركزية. وأشار السيد العنصر أمس الخميس خلال لقاء نظم بمبادرة من معهد الدراسات العليا للتسيير بفاس تحت شعار ” أية رؤية لجهة فاس مكناس” أن الجهوية المتقدمة تروم أيضا ضمان نمو وتنمية ترابية متوازنة ومنصفة عبر تدارك التأخر في مختلف القطاعات وتشجيع تنافسية الجهة.
وأضاف أن التقارب في أهداف وإيجابيات منظومة الحكامة هذه، تهدف الى تحسين مستوى عيش المواطن، مشددا على ضرورة خلق وانتاج الثروات عبر وضع استراتيجية محددة وتأهيل وتكوين الموارد البشرية.
ودعا رئيس مجلس جهة فاس مكناس الى التعبئة العامة لجميع المنتخبين والمؤسسات والمنعشين الاقتصاديين والمجتمع المدني من أجل العمل على استقطاب المستثمرين وتعزيز المؤهلات الاقتصادية والايجابيات التي تميز جهة فاس مكناس عن باقي جهات المملكة.
وبعد تسليط الضوء على الموقع الاستراتيجي للجهة، شدد السيد العنصر على ضرورة تعزيز شبكات الطرق والمواصلات بين أقاليم وعمالات الجهة من أجل تلبية تطلعات المنعشين الاقتصاديين وتسهيل تنقل الأشخاص والبضائع .
وتطرق العنصر للعديد من المؤهلات التي تزخر بها جهة فاس مكناس، مشددا على ضرورة تثمين الانتاج الفلاحي والصناعة التقليدية وتشجيع القطاع السياحي. كما أوصى بضرورة وضع أقطاب التميز وتشجيع أنشطة البحث والابتكار من أجل تطوير الدينامية الاقتصادية المحلية.
وذكر العنصر بأهمية التصميم الجهوي لإعداد التراب وبرنامج التنمية الجهوية كخطتي طريق لتعزيز السياسة الجهوية والتنافسية الاقتصادية لجهة فاس مكناس.

حدث كم/ماب

التعليقات مغلقة.