وزير خارجية السودان في قمة الاتحاد الافريقي : المغرب الآن بين أشقائه وفي مكانه الطبيعي

أشاد وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور ، اليوم الاثنين بأديس أبابا، بعودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي، مؤكدا أن هذه العودة “طبيعية”.
وقال الوزير السوداني في تصريح للصحافة “نرحب بالأشقاء المغاربة في بيتهم ، هذا أمر طبيعي وإن تأخر كثيرا، المغرب الآن بين أشقائه وفي مكانه الطبيعي”.
وأعرب إبراهيم غندور في هذا السياق عن الأمل في أن تساهم عودة المغرب في تعزيز عوامل وحدة القارة الافريقية .
وأيدت أغلبية ساحقة من الدول الإفريقية، اليوم الاثنين، عودة المغرب إلى الاتحاد الإفريقي، خلال الدورة الثامنة والعشرين للمنظمة الإفريقية المنعقدة بأديس أبابا.
وحسب رئاسة لجنة الاتحاد الإفريقي فقد عبرت 39 دولة عن دعمها لعودة المغرب إلى حظيرة الاتحاد.

حدث كم/ماب

التعليقات مغلقة.