ديزني تعتزم إلغاء 28 ألف وظيفة في الولايات المتحدة بسبب كورونا

أعلنت مجموعة ديزني، أمس الثلاثاء، أنها ستلغي 28 ألف وظيفة في الولايات المتحدة، على خلفية تراجع الطلب جراء فيروس كورونا والضبابية التي تحيط بآفاق التعافي.

وجاء في بيان صحافي أصدرته الشركة أن الاقتطاعات الوظيفية ضرورية في ضوء متطلبات التباعد الاجتماعي وقد فاقمتها القيود الصارمة التي فرضتها حكومة ولاية كاليفورنيا.

وقال جوش دامارو المدير التنفيذي لـ”ديزني باركس إكسبيرينسز أند برودكتس” إنه “في الأشهر الأخيرة، اضطررنا لإجراء عدد من التعديلات على أعمالنا، وعلى الرغم من صعوبة القرار المتخذ اليوم، نعتقد أن الخطوات التي نتخذها ستمكننا من الخروج من الوضع الراهن أكثر كفاءة وفاعلية عندما نعود إلى الوضع الطبيعي”.

ويأتي القرار في أعقاب تكبد مجموعة ديزني خسائر بـ4,7 مليارات دولار في الفصل الأخير، ما يعكس الضربة القوية التي تلقتها متنزهات المجموعة وقطاعها لإنتاج الأفلام التي تأثرت جدول مواعيد إصدارها.

وكان تزايد الطلب على خدمة “ديزني+” للبث التدفقي حيث أطلقت فيلمي “مولان” و”هاميلتون” قد حد جزئيا من هذه التداعيات السلبية.

وتراجع سهم ديزني بـ1,5 بالمئة إلى 123,57 دولارا في تعاملات ما بعد انتهاء جلسة التداول الثلاثاء.

ح.ك

التعليقات مغلقة.