“التوقيع على بروتوكول اتفاق” بين المغرب والاتحاد الاوروبي بشأن “الإطار الفريد للدعم” بميزانية تقريبية تتراوح ما بين 8 و10 ملايير درهم

تم اليوم الأربعاء بالرباط التوقيع على بروتوكول اتفاق بشأن الإطار الجديد للتعاون الثنائي (إطار فريد للدعم) للفترة الممتدة ما بين 2014 و2017، بميزانية مرتقبة تتراوح ما بين 8 و10 ملايير درهم.

ويقضي هذا الاتفاق الجديد الذي وقعه محمد بوسعيد، وزير الاقتصاد والمالية والسيد روبرت دجوي، سفير الاتحاد الاوروبي في المغرب، بتمويل ثلاثة قطاعات تحظى بالاولوية وتتمثل في الولوج العادل للخدمات الصحية الاساسية (الحصة التقريبية المخصصة من الميزانية 30 في المائة)، وتعزيز الحكامة الديمقراطية ودولة الحق والقانون والتنقل (الحصة التقريبية المخصصة من الميزانية 25 في المائة) والشغل والنمو المستدام والشامل (الحصة التقريبية المخصصة من الميزانية 25 في المائة). كما ينص على الدعم الاضافي لخطة العمل والمجتمع المدني (الحصة التقريبية المخصصة من الميزانية 20 في المائة).

التعليقات مغلقة.