عبد الاله ابن كيران: “الحكومة وجدت نفسها في بداية ولايتها أمام وضعية اقتصادية صعبة تستدعي اتخاذ اجراءات استعجالية وجريئة”

أكد رئيس الحكومة عبد الإله ابن كيران اليوم الاربعاء بالدار البيضاء، أن نجاح ورش الإصلاح يمر عبر كسب ثلاثة رهانات أساسية تشمل ضبط التوازنات الماكرو-اقتصادية وتحسين مناخ الأعمال وتحقيق التوازن الاجتماعي.

وقال السيد ابن كيران، في لقاء مع طلبة المعهد العالي للتجارة وإدارة المقاولات حول “الإصلاحات الاقتصادية الكبرى للحكومة المغربية”، إن الحكومة وجدت نفسها في بداية ولايتها أمام وضعية اقتصادية صعبة تستدعي اتخاذ اجراءات استعجالية وجريئة لضبط التوازنات الماكرو- اقتصادية، التي تشكل أساسا مهما لتوفير مناخ أعمال محفز وجذاب للفاعلين الاقتصاديين الوطنيين والدوليين، مشددا على أنها أولت أهمية كبرى للإصلاحات الاقتصادية منذ مجيئها، والتي كان لها أثر إيجابي على صورة المغرب في الأسواق العالمية ولدى المنظمات المالية الدولية.

حدث كم ـ ماب

 

التعليقات مغلقة.