طائرة تابعة لشركة يونايتد إيرلاينز تهبط بسلام في دنفر رغم انفجار أحد محركاتها

هبطت طائرة تابعة لشركة (يونايتد إيرلاينز)، على متنها أكثر من 200 شخص، بشكل اضطراري وبسلام، في مطار دنفر الدولي، السبت، بعد انفجار محركها الأيمن وهي في الجو، ولم ترد أنباء عن وقوع إصابات.

وجاء في بيان صادر عن شركة الطيران أن “الرحلة رقم 328 من دنفر إلى هونولولو تعرضت لعطل في المحرك بعد وقت قصير من مغادرتها، وعادت بسلام إلى دنفر واستقبلتها أطقم الطوارئ كإجراء احترازي”.

وكانت طائرة البوينغ 777- 200 قد أقلعت في الساعة 12:15 ظهرا بالتوقيت المحلي (1915 بتوقيت غرينتش)، ثم عادت وهبطت بسلام في حوالي الساعة 1:30 بعد الظهر (2030 بتوقيت غرينتش)، بعد أن أبلغ طاقمها عن مشكلة في المحرك، وذلك وفقا لوسائل إعلام محلية.

وأظهرت صور ومقاطع فيديو التقطها الركاب اشتعال المحرك الأيمن للطائرة وتصاعد النيران منه بعد تعطله في منتصف الرحلة، بينما أظهرت صور أخرى التقطها أشخاص من الأرض طائرة تجارية كبيرة تحلق مع تصاعد دخان من أحد محركاتها وتساقط حطام من الطائرة.

وقالت السلطات إن حطام المحرك قد تناثر في 3 أحياء مختلفة بالقرب من المطار، مضيفة أنه لم ترد أية تقارير فورية عن أي إصابات على الأرض.

وكالات

التعليقات مغلقة.