ترحيل “الامير هشام” بالقوة من تونس إلى باريس على متن طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية الفرنسية

ذكر الموقع الاخباري الجزائري ” tsa-algerie” ، ان الأمير هشام ابن عم الملك محمد السادس، اعتُقل من داخل مسبح بفندق “موفنبيك”  في تونس، وتم ترحيله بالقوة إلى باريس

وحسب المصدر ذاته،  فان خمسة عناصر امنية تونسية  بزي مدني، اقتحموا مسبح الفندق الذي يقيم فيه الأمير  هشام، ليرافقهم الى مفوضية الشرطة ، وبعد التحقيق معه!، قامت السلطات التونسية بترحيله الى باريس على متن طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية الفرنسية.

ومن جهته ـ يضيف المصدر ـ طالب الأمير هشام، السلطات الامنية التونسية بقرار الترحيل رسميا، لكنها رفضت ذلك واكتفت بإخباره عبر ميكروفون المطار،  بأنه لم يرتكب أي جنحة، فيما أكد إطار بالخطوط الجوية الفرنسية ، أن قرار ترحيل الأمير هشام العلوي “قرار سياسي !” دون أن يقدم المزيد من التفاصيل. يقول المصدر.

وتجدر الاشارة ، بان الامير هشام  حضر الى العاصمة التونسية ، للمشاركة في ندوة دولية تنظمها جامعة ستانفورد الأمريكية، حول” الحكامة والتحديات الأمنية، بكل من المغرب ومصر واليمن، وهي المقررة يوم الاحد القادم” .

حدث كم/عن المصدر

التعليقات مغلقة.