تونس: إيداع أربعة عناصر متهمة في قضايا إرهابية السجن من بينهم عنصر ينتمي لـ”كتيبة عقبة بن نافع” التابعة لتنظيم القاعدة

أصدر قاضي التحقيق بالقطب القضائي لمكافحة الإرهاب في تونس، أربع مذكرات إيداع بالسجن في حق أربعة عناصر متهمة في قضايا إرهابية، أبرزهم عنصر وصف ب”الخطير” ويدعى خير الدين البرهومي، ينتمي لما يسمى “بكتيبة عقبة بن نافع” الإرهابية التابعة لتنظيم القاعدة.
وأفاد سفيان السليطي الناطق الرسمي باسم القطب، في تصريح اليوم السبت، بأنه بالإضافة إلى إصدار مذكرات الايداع بالسجن الأربع، تم الإبقاء على أربعة عناصر أخرى في حالة سراح.
وكانت النيابة العامة بقطب مكافحة الارهاب، قد أذنت بفتح تحقيق ضد البرهومي و7 أشخاص آخرين متهمين بجرائم الدعم اللوجستي ل “كتيبة عقبة بن نافع”، ومجموعة أخرى تتكون من 46 عنصرا، يوجدون في حالة فرار، متهمون بارتكاب جرائم ارهابية.
وقد شارك البرهومي وخطط ونفذ العديد من العمليات الإرهابية التي استهدفت عناصر من القوات العسكرية والأمنية والمدنية، أدت إلى مقتل جنود ومدنيين، وفق السليطي.
يذكر أن عملية القبض على خير الدين البرهومي، الصادرة في شأنه أكثر من 20 مذكرة بحث من قبل مختلف وحدات مكافحة الإرهاب، كانت ضمن عملية أمنية استباقية، بداية شهر غشت الماضي، أسفرت عن احباط مخطط إرهابي، والقضاء على عنصرين إرهابيين أحدهما جزائري، وتم خلالها حجز بنادق كلاشينكوف وذخيرة و3 صواعق.
ومن جهة أخرى تمكنت وحدات منطقة الأمن الوطني بتاجروين بولاية الكاف (شمال غرب)، من تفكيك خلية تكفيرية تتكون من 5 أشخاص، تتراوح أعمارهم بين 17 و23 سنة، يشتبه في انتماء عناصرها لتنظيم إرهابي.
وذكرت وزارة الداخلية التونسية في بلاغ لها اليوم السبت، أنه “بتعميق التحريات مع الموقوفين، تبين تبنيهم للفكر التكفيري بعد استقطابهم من طرف أحدهم”، مضيفة أنه حجزت لديهم على الخصوص أقراص مضغوطة تحمل مقاطع فيديو تمجد التنظيمات الارهابية وكيفية الاقتتال، إلى جانب كتب ذات منحى تكفيري.
كما أفادت الوزارة من جهة أخرى بأن فرقة تابعة للحرس الوطني بطبربة (35 كلم غرب تونس العاصمة) تمكنت من إلقاء القبض على عنصر تكفيري من أجل تهديدات واعتداءات ذات صبغة إرهابية وذلك بناء على شكاية تقدمت بها والدة العنصر المذكور إلى النيابة العامة.

 

التعليقات مغلقة.