عبد الاله ابن كيران: “لا يمكن الاستمرار في دعم “البوطان” ليستفيد منه جميع الفنادق والمطاعم والفلاحة!”

دعا رئيس الحكومة عبد الإله ابن كيران اليوم الاربعاء بمجلس المستشارين، خلال الجلسة الشهرية المخصصة لمساءلته حول “إشكالات الاستثمار ورهانات المحافظة على تنافسية المقاولة والقدرة الشرائية للمواطنين”، من طرف الاغلبية والمعارضة، الى تحرير قطاع الانتاج من “الريع” ليكون القطاع الصناعي اكثر تنافسية ومردودية!.

ملوحا برفع الدعم على مواد غاز “البوطان” التي يقتنيه المواطن بـ42 درهم، وثمنه الحقيقي هو 165 درهم!، لان الحكومة حسب قوله، “لا يمكن لها ان تستمر في دعم هذه المادة ، والتي يستفيد منها جميع الفنادق والمطاعم والفلاحة! وتكلف ما يقارب 14 مليار درهم سنويا!”

مؤكدا على ان الحكومة ستبحث عن طريقة اخرى لمساعدة الفقراء وذوي الدخل المحدود في هذا المجال!، وقال : “أن الإصلاح الذي تنوي حكومته اتخاذه صعب! وهي الهضرة اللي كتطلع للبعض الدم! “، مستعرضا ما تعانيه الحكومة من اكراهات تتعلق بصندوق المقاصة، الذي يدعم المواد الاساسية مثل: الدقيق، السكر، والكهرباء!.. اضافة الى النقل الحضري من خلال للتخفيف من أثر مقايسة الغازوال على أسعار النقل العمومي.

وشدد ابن كيران على ضرورة إعادة التوازن للقطاعات المنتجة ، من خلال مقاولات صغرى ومتوسطة، والاستثمار في المناطق القروية، اضافة الى تشجيع الاستثمار الأجنبي،مؤكدا على ضرورة  التعاون بين المنظمات المهنية والهيئات النقابية من أجل استدامة المقاولة، وتأهيل فضاء الأعمال،  وتيسير الولوج إلى التمويل  وإخراج القانون التنظيمي للإضراب، لتسير الامور!.

.

التعليقات مغلقة.