“محمد مبديع ” في “جمهورية الكونغو الديمقراطية !”

يقوم محمد مبديع، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة، على رأس وفد هام يتكون من خبراء عن الصندوق المغربي للتقاعد، والمدرسة الوطنية للادارة وكذا من ممثلي الوزارة، بزيارة عمل إلى جمهورية الكونغو الديمقراطية ابتداء من اليوم 4 إلى 7 دجنبر 2014، على إثر دعوة من جون كلود كيبالا (Jean Claude Kibala )، وزير الوظيفة العمومية بجمهورية الكونغو الديمقراطية.

وفي هذا الإطار، عقد محمد مبديع، لقاء مع جون كلود كيبالا (Jean Claude Kibala )، وزير الوظيفة العمومية بجمهورية الكونغو الديمقراطية، للتباحث ولدراسة سبل تقوية أواصر التعاون في مجالات الوظيفة العمومية وتحديث الادارة. وقد أكد السيد الوزير، خلال هذا اللقاء، على عمق العلاقات المتميزة التي تجمع بين البلدين، كما أعرب عن أمله في أن تسهم هذه الزيارة في توطيد الشراكة والارتقاء بها إلى أعلى المستويات من خلال وضع برنامج عمل لتفعيل مذكرة التفاهم حول إصلاح وتحديث الإدارة العمومية، التي تم توقيعها بمراكش بين المملكة المغربية وجمهورية الكونغو الديمقراطية. كما كان هذا اللقاء، يعد فرصة للتباحث حول  امكانيات التعاون وتبادل الخبرات وتقديم الدعم لجمهورية الكونغو الديمقراطية،  في مجال اصلاح منظومة التقاعد والحماية الاجتماعية لموظفي الدولة.

هذا وستكون للوزير مبديع، لقاءات مع كل من رئيس الجمعية الوطنية ، ورئيس مجلس الشيوخ، للتباحث ولدراسة سبل تقوية أواصر التعاون في مجالات ذات الاهتمام المشترك، وللتأكيد على الرغبة الصادقة في توسيع  التعاون في مختلف المجالات وعلى انفتاح المغرب على جمهورية الكونغو الديمقراطية وعزمه على توطيد التعاون جنوب-جنوب من خلال تبادل الخبرات والتجارب الناجحة في مجالات الاهتمام المشترك.

كما ستشكل هذه الزيارة كذلك مناسبة للتوقيع على مذكرة تفاهم، بين المدرسة الوطنية للإدارة بالرباط والمدرسة الوطنية للإدارة بكينشاسا، تحدد إطارا للتعاون الثنائي يرتكز على برامج ذات مصلحة مشتركة على المستويين الأكاديمي والمؤسساتي

وتنص هذه المذكرة، على تطوير برامج ودورات تكوينية مشتركة في مجال الإدارة العمومية وتبادل الخبرات والطلبة، وتثمين البحث والابتكار عن طريق تنظيم الندوات والمؤتمرات. أما على المستوى الأكاديمي، فقد اتفق الطرفان على العمل على تعزيز المؤسسات، وتطوير التدبير الإداري والأكاديمي وعلى تبادل المسؤولين، والأساتذة والخبراء والباحثين. حيث سيتم إعداد مخططات عمل سنوية في إطار برنامج عمل مشترك في هذه المجالات.

التعليقات مغلقة.