التوقيع على مذكرة تفاهم بين المغرب وجمهورية مالي في مجال الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة

استقبل محمد مبديع، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة يوم الخميس 11 دجنبر 2014 بمقر الوزارة، السيد بوكار موسى ديارا، وزير العمل والوظيفة العمومية والعلاقات مع المؤسسات بجمهورية مالي الذي يقوم على رأس وفدهام بزيارة عمل لبلادنا خلال الفترة الممتدة ما بين 10 و 17 دجنبر 2014.

وخلال هذا اللقاء الذي خصص للتباحث ولدراسة سبل تقوية أواصر التعاون في مجالات الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة، نوه السيد الوزير بالعلاقات المتميزة التي تجمع بين المملكة المغربية وجمهورية مالي. كما أعرب عن أمله في أن تسهم هذه الزيارة في توطيد العلاقات الثنائية والارتقاء بها إلى أعلى المستويات.

وبعد ذلك تم بالتوقيع على مذكرة تفاهم بين البلدين في مجال الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة. من طرف محمد مبديع، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة و بوكار موسى ديارا، وزير العمل والوظيفة العمومية والعلاقات مع المؤسسات بجمهورية مالي.

وتهدف هذه المذكرة ، الى وضع إطار للتعاون الثنائي يرتكز على برامج ذات الاهتمام المشترك بين الطرفين والتي يتم تنفيذها من خلال مخطط عمل سنوي . وتهم هذه البرامج المشتركة مجال تثمين الرأسمال البشري، وإصلاح نظام الوظيفة العمومية، والحوار الاجتماعي،  وتبسيط المساطر الإدارية، وتحديث الإدارة الإلكترونية، وتعزيز الحكامة الجيدة، و اللاتمركز الإداري.

وفي سياق متصل، شكل الطرفان لجنة مشتركة للتتبع تتكون من ممثلي وزارة الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة بالمملكة المغربية وممثلي وزارة الشغل والوظيفة العمومية والعلاقات مع المؤسسات بجمهورية مالي ، تقوم بوضع آليات التنفيذ والتتبع للأنشطة المتفق عليها في إطار مخطط العمل السنوي لهذه المذكرة.

وقد كان هذا اللقاء، فرصة لتقديم التجربة المغربية في مجال الوظيفة العمومية وتحديث الادارة للسيد الوزير المالي والوفد المرافق له.

الصورة من الارشيف

 

التعليقات مغلقة.