مجلس بنك المغرب يقرر خفض سعر الفائدة الرئيسي إلى 2,5 في المائة

قرر مجلس بنك المغرب، في ختام اجتماعه الفصلي، اليوم الثلاثاء، خفض سعر الفائدة الرئيسي من جديد بمقدار 25 نقطة أساس، ليصل إلى 2,5 في المائة.

وبحسب البنك المركزي، فإن هذا القرار يأخذ بعين الاعتبار التوقع المركزي للتضخم وهدف الحفاظ على عجز الميزانية في مستويات قابلة للاستمرارية وتواصل تحسن مستوى احتياطيات الصرف، ومن أجل مواصلة انتعاش النشاط الاقتصادي على نحو أكبر.
وكان مجلس بنك المغرب قد قرر في شهر شتنبر الماضي خفض سعر الفائدة الرئيسي إلى 2,75 في المائة.

ماب

 

 

التعليقات مغلقة.