الحسين الوردي: “لدى الوزارة 384 منصبا شاغرا متبقيا من سنة 2014!”

اصدرت وزارة الصحة بلاغا توضح من خلاله  ما يروج له من ادعاءات، حول عطالة الاطباء والممرضين ، والنقص في المناصب المالية وغيرها !، وفي ما يلي نص البلاغ:

“رغم المجهودات الكبيرة التي تبذلها وزارة الصحة من أجل توفير المناصب المالية لمواجهة الخصاص الحاد في الموارد البشرية، فإن عددا كبيرا من هذه المناصب يضيع في نهاية كل سنة بسبب الاختيارات الشخصية لبعض الأطباء والممرضين، خلافا لما تروج له بعض الجهات من عطالة الأطباء والممرضين، وكذا عدم توفر المناصب المالية المخصصة لهم بوزارة الصحة!، وهذه ادعاءات غير صحيحة، إذ في سنة 2014، تم فتح 1400 منصب لتوظيف الممرضين المجازين من الدولة الدرجة الثانية بمختلف التخصصات وقد بقي منها 281 منصبا شاغرا، كما تم فتح 225 منصبا لتوظيف الأطباء العامين بقي منها 103 مناصب.

وحتى لاتضيع هذه المناصب ، فقد قررت وزارة الصحة في مطلع سنة 2015، الإعلان عن مباريات جهوية لتوظيف الأطباء والممرضين عبر استخدام المناصب المالية المتبقية برسمسنة 2014 والتي يبلغ عددها 384 منصبا.

وعليه فإن وزارة الصحة تهيب بالأطباء والأطر شبه الطبية بجميع تخصصاتها والمستوفين للشروط النظامية المنصوص عليها طبقا للمقتضيات القانونية الجاري بها العمل، المشاركة في هذه المباريات”. انتهى البلاغ.

 

التعليقات مغلقة.