الحاج عبد الرحمان ميس في ذمة الله

أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ

رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي

صدق الله العظيم                

انتقل الى جوار ربه، شيبة الحمد الحاج عبد الرحمان ميس، وبهذه المناسبة الأليمة يتقدم جميع الأصدقاء والأحباب، بأحر التعازي والمواساة الى افراد اسرة الفقيد، والى الأهل والأصهار، راجين من العلي القدير ان يتغمد الراحل، برحمته الواسعة، ويسكنه فسيح جنانه، مع الصديقين والشهداء والصالحين، وان يلهم اهله الصبر والسلوان.

وانا لله وانا اليه راجعون

 

التعليقات مغلقة.