حزب الحركة الشعبية يدين الحملة التي تشنها جهات مساندة للطرح الانفصالي ضد تنظيم اللقاء السنوي لـ”منتدى كرانس مونتانا” في مارس المقبل بالداخلة

أدان حزب الحركة الشعبية، اليوم الإثنين، الحملة التي تشنها جهات مساندة للطرح الانفصالي ضد تنظيم اللقاء السنوي لـ”منتدى كرانس مونتانا” في مارس المقبل بمدينة الداخلة.

وأوضح بلاغ للحزب توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه، أن “حزب الحركة الشعبية بقدر ما يثمن مبادرة (منتدى كرانس مونتانا) تنظيم لقائه السنوي 2015 بمدينة الداخلة، في مارس المقبل، بهدف المساهمة في تجاوز العوائق والنزاعات العقيمة والعقليات المتجمدة الموروثة عن الحرب الباردة، بقدر ما يندهش أمام السعار والهستيريا التي أصابت الجهات المساندة للطرح الانفصالي والتي تشن حملة ضد لقاء ما أحوج سكان الصحراء والداخلة وكل المشاركين إليه للتحاور والنقاش حول دور الصحراء كهمزة وصل للتعاون بين شمال إفريقيا وجنوبها وغربها و شرقها”.

التعليقات مغلقة.