فتاة قاصر تعربد بـ”كوميسارية” وتتسبب في توقيف عميد شرطة وضابطين!

فجرت قاصر تم الاستماع إليها من طرف عناصر دائرة أمنية بسيدي عثمان فضيحة من العيار الثقيل، تسببت في توقيف رئيس الدائرة وضابطين ومفتش شرطة، بعد أن “عربدت” داخل الدائرة بالارتشاء وعدم مساعدتها على اعتقال أحد المشتكى بهم، الأمر الذي جعل أحد الضباط يتصل بوكيل الملك بابتدائية الدار البيضاء، والذي أعطى تعليماته بوضعها رهن الحراسة النظرية وتقديمها في حالة اعتقال بتهمة إهانة الضابطة القضائية.

وقال مصدر “المساء” إن القضية شهدت تطورات مثيرة، بعد أن حضر رئيس الدائرة وعلم بخبر اعتقالها، الأمر الذي جعله يطلق سراحها في خطوة غير محسوبة، الأمر الذي جعل الفتاة القاصر تتوجه إلى مكتب وكيل الملك في حالة سراح لتخبره بتفاصيل شكايتها وكيف تم اعتقالها قبل أن يطلق سراحها خوفا من فضح واقعة الارتشاء، حسب ما تدعي الضحية.

ودخلت المديرية العامة للأمن على الخط، بعد أن أصدرت قرارا بتوقيف عناصر الدائرة المعروفة بسيدي، عثمان، إذ تم توقيف رئيس الدائرة وضابطين، إضافة إلى مفتش شرطة، في انتظار ما ستسفر عنه التحقيقات التي من المرجح أن تباشرها عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية.

التفاصيل في جريدة “المساء” لنهار اليوم

التعليقات مغلقة.