“أحيزون” يقتحم سوق “هواتف الكوت ديفوار”

صادق أول مجلس وزاري ينعقد في الكوت ديفوار، خلال سنة 2015، على قرار تمكين شركة “اتصالات المغرب”من الهيمنة على أسهم شركة اتصالات الإيفوارية.

القرار الذي اتخذ بحضور الرئيس الحسن واتارا، يعتبر آخر خطوة قانونية قبل تمكين العملاق المغربي، الذي يسيره عبد السلام أحيزون، من امتلاك غالبية أسهم الشركة الإيفوارية للاتصالات. صفقة كانت “اتصالات المغرب” قد التزمت بها موازاة مع مفاوضات اقتناء “اتصالات” الإماراتية غالبية أسهمها من مجموعة “فيفاندي” الفرنسية. وتعتبر الشركة الإيفوارية الأطلسية للاتصالات ثالث فاعل في سوق هذا البلد الإفريقي، بما يفوق ثلاثة ملايين ونصف مليون مشترك. وهي مجرد خطوة أولى في برنامج حيازة العملاق المغربي شركات اتصالات في كل من البنين والغابون والنيجر والطوغو وإفريقيا الوسطى، وكلها فروع تملكها “اتصالات” الإماراتية.

عن: “احبار اليوم”

التعليقات مغلقة.