“تراكتور” الأصالة والمعاصرة “يحرث” مقاطعتي “المعاريف” و”حد السوالم “

فاز حزب الأصالة والمعاصرة برئاسة مقاطعة المعاريف عمالة مقاطعات آنفا الدار البيضاء، اليوم الخميس 15 يناير 2015، خلال عملية استكمال انتخاب أعضاء المكتب المسير للمقاطعة، بعد قرار وزارة الداخلية عزل رئيسها السابق.

ويعتبر هذا الفوز إنجازاً سياسيا، لما تمثله مقاطعة المعاريف من رمزية سياسية واقتصادية داخل جهة الدار البيضاء الكبرى.

كما تعتبر هذه النتيجة بمثابة الفوز الثاني في الإنتخابات الجزئية بجهة الدار البيضاء الكبرى، حيث سبق للحزب الظفر برئاسة جماعة بني يخلف عمالة المحمدية، وذلك في أقل من سنة واحدة على الإنتخابات الجزئية بمقاطعة المعاريف.

وهكذا تمّ انتخاب عمر الفرخاني، المهندس المعماري ورئيس سابق للهيئة الوطنية للمهندسين المعماريين، رئيساً للمقاطعة، بعد تحالف احزاب المعارضة، وقاد ذلك حزب “الجرار” إلى الرئاسة، بعد خوض غمار المنافسة مع أحزاب الأغلبية، ممثلة في عبد الصمد حيكر، مسؤول حزب العدالة والتنمية بالدار البيضاء.

كما انتخب بن الطيبي المناضل في صفوف حزب الأصالة والمعاصرة، رئيسا للمجلس البلدي لحد السوالم (إقليم سطات)، وذلك بعد حصوله على أغلبية الأصوات.

حدث كم/و.م.ع

 

التعليقات مغلقة.