التوقيع بروما على اتفاق تعاون بين وكالة المغرب العربي للأنباء ووكالة الأنباء الإيطالية (أ جي إي)

روما : تم يوم الجمعة بروما، توقيع اتفاق تعاون بين وكالة المغرب العربي للأنباء ووكالة الأنباء الإيطالية (أ جي إي).

ويروم هذا الاتفاق، الذي وقعه المدير العام لوكالة المغرب العربي للأنباء خليل الهاشمي الإدريسي، والمدير المفوض لوكالة الأنباء الإيطالية (أ جي إي) ، جاني دي جوفاني، تعزيز التعاون الثنائي وتقوية العلاقات المهنية بين الوكالتين، مما سيعطي دفعة للعلاقات العريقة التي تربط بين البلدين.
وبموجب هذا الاتفاق، اتفق الطرفان على تبادل، عبر شبكة الانترنيت والوسائل التقنية المتاحة، نشراتهما الاخبارية سواء القصاصات أو منتوجات الوسائط المتعددة.

وفي كلمة بالمناسبة، أشاد الهاشمي الإدريسي بتوقيع هذا الاتفاق الذي سيكون له “أثر إيجابي” على التعاون بين وكالتي الأنباء وتعزيز التعارف المتبادل بين البلدين، مذكرا بتواجد وكالة المغرب العربي للأنباء بكافة القارات، خاصة في إفريقيا والعالم العربي.
وأكد الهاشمي الإدريسي “نرغب في إرساء تعاون شامل مع وكالة الأنباء الإيطالية (أ جي إي)، أي تعاون يشمل القصاصة وأيضا السمعي البصري”، مبرزا أن المغرب، الذي “أضحى جسرا بين الشمال والجنوب”، يترأس الفدرالية الأطلسية لوكالات الأنباء الإفريقية، التي أحدثت خلال منتدى نظم مؤخرا من قبل وكالة المغرب العربي للأنباء حول مستقبل وكالات الأنباء في زمن الوسائط المتعددة.
وأضاف أن “تبادل التجارب والممارسات الجيدة، وتبادل الأخبار وتداريب التكوين المهني لفائدة مستخدمي وكالة المغرب العربي للأنباء ووكالة الأنباء الإيطالية (أ جي إي) سيتم خلال السنوات الخمس المقبلة“.
من جهته، أكد السيد دي جوفاني أن وكالة الأنباء الإيطالية (أ جي إي) “تابعت دوما باهتمام كبير المستجدات في العالم العربي، وكذا الوضع في البلدان الإفريقية
وقال “نحن متأكدون أن الشراكة مع وكالة المغرب العربي للأنباء ستتيح لنا الاضطلاع، بشكل أفضل، بدور الدعم والتحفيز” للدفع بالعلاقات بين إيطاليا والمغرب، “البلد القوي بمؤسساته وباستقراره وبانفتاحه
وذكر بأن “علاقات وكالة الأنباء الإيطالية (أ جي إي) مع المغرب ترجع لسنوات الستينات، فالمساهم في وكالة الأنباء الإيطالية هي الشركة البترولية الايطالية (أو إن إي)، التي أسسها إنريكو ماطي الذي وضع في عام 1960 الحجر الأساس لمصفاة المحمدية
وفي كلمة خلال حفل توقيع هذا الاتفاق، أشاد سفير المغرب في إيطاليا، السيد حسن أبو أيوب، بإرادة مسؤولي الوكالتين إعطاء دفعة للتعاون الذي يجمعهما، معتبرا أن “هذا الاتفاق يندرج في إطار رؤية بعيدة المدى، تعطي للتكنولوجيا فضاء لتشجيع التعاون في مجال هام كالاتصال بين الشمال والجنوب
حضر حفل توقيع هذا الاتفاق رشيد التيجاني مدير التواصل والتعاون بوكالة المغرب العربي للأنباء، وكذا مسؤولين بوكالة الأنباء الإيطالية (أ جي إي)، التي تأسست سنة 1950 والتي تبث حاليا أخبارها بست لغات، ضمنها اللغة العربية.

و.م.ع

 

التعليقات مغلقة.