بسيمة الحقاوي تدعو الأمم المتحدة إلى إدماج الأشخاص في وضعية إعاقة في أهداف الألفية للتنمية لما بعد 2015

دعت وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، بسيمة الحقاوي، امس الثلاثاء بالرباط، منظمة الأمم المتحدة إلى إدماج الأشخاص في وضعية إعاقة في أهداف الألفية للتنمية لمرحلة ما بعد سنة 2015.

وقالت الوزيرة في مداخلتها خلال جلسة نقاش حول موضوع “أية أهداف للتنمية لما بعد 2015″، نظمت بمناسبة تقديم التقرير الوطني الخامس حول أهداف الألفية للتنمية 2012، “ينبغي إمعان النظر في إدراج الأشخاص في وضعية إعاقة في إطار أهداف الألفية للتنمية بحلول عام 2015، نظرا إلى أن الأهداف الحالية، التي حدد الموعد النهائي لتحقيقها في نهاية عام 2015، لم تدمج القضايا ذات الصلة بهذه الفئة الاجتماعية”.

ماب

التعليقات مغلقة.