محمد نبيل بنعبد الله :” هناك جهات كانت تفكر بنزع الشرعية عن الحكومة حتى في حضور البرلمان!”

أعلن الامين العام لحزب التقدم والاشتراكية، ووزير الاسكان وسياسة المدينة نبيل بنعبد الله، خلال انتخاب الاجهزة التنفيذية لشبيبة الحزب، يوم السيت الماضي،” أن رئيس الحكومة وأعضاء حزبه أبدوا قدرة كبيرة من اجل الاندماج داخل المؤسسات، في الوقت الذي كان البعض يروج الأكاذيب والإشاعات، ويعمل على فبركة العديد من الملفات ، وإثارة القلاقل في وجه الحكومة”، مضيفا “أن جهات كانت تفكر بنزع الشرعية عن الحكومة حتى في حضور البرلمان!”.

واتهم القيادي في حزب التقدم والاشتراكية بعض الأطراف، دون أن يسميها، ـ حسب جريدة اخبار اليوم ـ “بأنها كانت مسيرة، وليست مخيرة، فيما تقوم به لإفشال تجربة الحكومة التي يقودها بنكيران!”.

وأوضح بنعبد الله “أن حزبه تحمل عبء استقلالية قراره بالتحالف الناجح مع العدالة والتنمية، في لحظة ضعف منسوب الاستقلالية لدى العديد من الأحزاب”.

وردا على اتهام حزبه بالانقلاب على مرجعيته، قال بنعبد الله :” الذين يتهموننا داخل الحكومة بالتحالف مع المحافظين، عليهم أن ينظروا إلى تحالفهم في المعارضة،( في إشارة إلى تحالف الاستقلال والاتحاد مع حزب الأصالة والمعاصرة والاتحاد الدستوري).

وحسب نفس المصدر، فقد حذر الحاج نبيل، من استمرار قادة المعارضة في الهجوم على حزبه، مردفا بالقول “إذا استمرت حالة الهجوم المنحط علينا، فسنرد بشكل قاس”، مضيفا “أن حزبه لا يضم وزراء ورؤساء جماعات فاسدين!”.
حدث كم/عن المصدر المذكور

التعليقات مغلقة.