التدويرة”: متابعة أزيد من 12 مواطنا بتهمة إرشاء رجال الأمن أثناء ارتكابهم مخالفات لقانون السير

باشرت لجنة أمنية خاصة، تابعة للمديرية العامة للأمن الوطني، جولات سرية لضبط رجال أمن متلبسين بالارتشاء، إضافة إلى مواطنين يحاولون إرشاء رجال الأمن، إذ غالبا ما تتنكر عناصر اللجنة في صفة مواطنين عاديين لرصد عمليات إيقاف أصحاب السيارات وتتبع تفاصيل تحرير المخالفات عن بعد.

وتمكنت اللجنة الخاصة من توقيف ضابطي أمن تبين أنهما تسلما رشوة بقيمة 200 درهم من احد المواطنين، الذي كان على متن سيارة فارهة.

وحسب جريدة “المساء” فقد تمت متابعة أزيد من 12 مواطنا بتهمة إرشاء رجال الأمن أثناء ارتكابهم مخالفات لقانون السير، وتم الاستماع إليهم في محاضر قانونية قبل أن تتم إحالتهم على نائب وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بالدار البيضاء.

ورصدت اللجنة الخاصة بعض التصرفات غير القانونية لرجال الأمن بالدوائر أو بمصالح الشرطة القضائية، والذين عادة يرتادون أماكن مشبوهة أو يربطون علاقات مشبوهة مع أصحاب مطاعم أو حانات تابعة لتراب المصلحة الأمنية التي يعملون بها.

وتابع عنصر من فرقة المرور والجولان مواطنا تم إيقافه بشارع محمد السادس على مستوى منطقة أمن الفداء مرس السلطان، بعد أن حاول إرشاء شرطي لحظة تحرير محضر مخالفته لقانون السير، حين قدم له ورقة نقدية من فئة 50 درهما، ليتم إشعار النيابة العامة بمتابعة الشرطي للمعني بالأمر، والتي أعطت تعليماتها بوضع السائق تحت تدابير الحراسة النظرية.

التفاصيل في ذات المصدر لنهار اليوم

التعليقات مغلقة.