عبد الاله ابن كيران:” المعرض يشكل موعدا ثقافيا هاما يحج إليه المغاربة من كل المناطق والمهتمين لكي يطلعوا على ما تجود به عوالم الكتاب والنشر”

انطلقت يوم امس الخميس، فعاليات الدورة الـ”21 للمعرض الدولي للنشر والكتاب” بالدار البيضاء، التي تنظم إلى غاية 22 فبراير الجاري بالعاصمة الاقتصادية، حيث أبرزت الكلمات التي ألقيت خلال حفل الافتتاح المكانة الدولية المتميزة لهذه التظاهرة الكبيرة.

ويشمل برنامج هذه الدورة، التي تنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، عقد أكثر من مائة نشاط بمساهمة عدد كبير من المبدعين والنقاد والخبراء والفاعلين الجمعويين من المغرب والبلدان العربية.

ويشارك في هذه التظاهرة، التي تحل فلسطين ضيف شرف عليها، أزيد من أربعين بلدا، وزهاء 700 من العارضين.
وقال رئيس الحكومة عبد الإله ابن كيران، في كلمة خلال افتتاح هذه التظاهرة الثقافية، بحضور عدد من الوزراء والسفراء والمثقفين والكتاب، إن هذا المعرض يشكل تقليدا وموعدا ثقافيا هاما يحج إليه المغاربة من كل المناطق وكذا المهتمين، لكي يطلعوا على ما تجود به عوالم الكتاب والنشر.
وأكد، في هذا السياق، على الأهمية البالغة التي يكتسيها اختيار دولة فلسطين كضيف شرف بالنسبة لهذه الدورة، مبرزا، في الوقت ذاته، الروابط التاريخية والروحية والأخوية المتينة التي تجمع الشعبين المغربي والفلسطيني.

ماب

 

التعليقات مغلقة.