برلماني اوروبي: “الحكم الذاتي الذي تقدم به المغرب يقدم حلولا فعالة لكل القضايا التي تتعلق بساكنة تندوف وبالأمن الإقليمي”

بروكسيل: دعا البرلماني الأوروبي الفرنسي الاشتراكي جيل بارنيو، الاتحاد الأوروبي إلى اتخاذ موقف من أجل تدبير فعال للحدود والسكان والأمن في مخيمات تندوف جنوب غرب الجزائر.

وقال بارنيو، خلال اجتماع ببروكسيل للجنة مراقبة الميزانية بالبرلمان الأوروبي،”إن تحويل المساعدات الإنسانية المخصصة لمخيمات تندوف يسلط مزيدا من الضوء على نزاع الصحراء، ويؤكد ضرورة أن يتخذ الاتحاد الأوروبي موقفا من أجل تدبير فعال للحدود والسكان والأمن في مخيمات تندوف”.

وأبرز بارنيو أن مخطط الحكم الذاتي الذي تقدم به المغرب من أجل حل نهائي للنزاع الإقليمي حول الصحراء يقدم حلولا فعالة لكل هذه القضايا التي تتعلق بساكنة تندوف كما بالأمن الإقليمي.

وأثار البرلماني الأوروبي الانتباه إلى أن التهديد الإرهابي الذي يجثم على مجموع منطقة الساحل واختراق مخيمات تندوف من طرف مجموعات الجهاديين يجعل من المستعجل تسوية قضية الصحراء، ويسائل المجموعة الدولية التي يتعين أن تتحرك بسرعة من أجل منع بروز وانتشار بؤر توتر على أبواب أوروبا.

ماب/حدث كم

التعليقات مغلقة.