مصطفى الخلفي: المغرب ينوه بالموقف “الشجاع والمسؤول” لمنظمي منتدى كرانس مونتانا بالتشبث بتنظيمه بالداخلة رغم “محاولات الإرباك”

نوه المغرب بالموقف “الشجاع والمسؤول” لمنظمي منتدى كرانس مونتانا، المتمثل في التشبث بتنظيم الدورة السنوية لهذه التظاهرة بمدينة الداخلة (12- 14 مارس الجاري)، ورفض كل الضغوط ومحاولات الإرباك التي تعرضوا لها في هذا الصدد.

وقال وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي، في معرض رده على سؤال بهذا الخصوص خلال ندوة صحفية عقب اجتماع مجلس الحكومة، اليوم الخميس بالرباط، إنها “مناسبة للتنويه بالموقف الشجاع والمسؤول الذي اتخذه القائمون على المنتدى لرفضهم كل الضغوط ومناورات التشويش والإرباك” التي تعرضوا لها بسبب اختيارهم لمدينة الداخلة “إحدى عواصم أقاليمنا الجنوبية” لاحتضان هذا الحدث الهام.

وأكد الوزير “أن اختيار المغرب لتنظيم الدورة السنوية لمنتدى كرانس مونتانا يعكس المكانة التي تحتلها المملكة والثقة والجاذبية التي تحظى بها على المستوى العالمي”، مبرزا أن طبيعة القضايا التي ستناقش في إطار هذا الحدث تعزز موقع المغرب باعتباره فاعلا مساهما في النقاش الدولي حول مستقبل الإنسانية وإشكاليات الأمن والاستقرار وقضايا النمو إن على المستوى الإفريقي أو العالمي.

 

التعليقات مغلقة.