“عقد برنامج تأهيل المقاولة الصحفية 2013-2017 بين وزارة الاتصال والفدرالية المغربية لناشري الصحف” : موضوع اللقاء! بين “الخلفي” و “مفتاح”

 عقد مصطفى الخلفي، وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة يوم الجمعة 06 مارس 2015 بالدار البيضاء لقاء تواصليا مع مكتب الفدرالية المغربية لناشري الصحف، شكل مناسبة للوقوف على الوضعية الراهنة للمقاولة الصحفية في ظل التحولات التي يعرفها قطاع الصحافة ببلادنا. 

كما تم التطرق خلال هذا اللقاء لأجرأة عقد برنامج تأهيل المقاولة الصحفية 2013-2017 بين وزارة الاتصال والفدرالية المغربية لناشري الصحف على مستوى الدعم الأساسي والتكميلي للمقاولة الصحفية وكذا دعم الصحافة الإلكترونية.

كما تم تقديم عرض حول واقع أجور الصحافيين بالصحافة المكتوبة، وذلك في إطار تدارس موضوع تحيين الاتفاقية الجماعية للصحفيين المهنيين. وتبرز النتائج المقدمة بأن المعدل العام للأجر الخام  لصحفيي مختلف منابر الصحافة المكتوبة يبلغ حوالي 12000 درهما في الشهر. ويشهد معدل الأجور هذا، تفاوتا بين أصناف المنابر، حيث يبلغ حوالي  12500 درهما لدى صحفيي اليوميات و 9400  درهما بالأسبوعيات  و 16600  بالشهريات، في حين يبلغ معدل أجور صحفيي الجهويات حوالي 6500.

من جهة أخرى فإن حوالي  78,87% من أجور صحفيي الصحافة المكتوبة لا تقل عن 5800 درهم، وهو الحد الأدنى الذي تنص عليه الاتفاقية الجماعية الحالية. وتشهد أيضا نسب احترام هذا الالتزام تفاوتا بين أصناف المنابر، حيث تبلغ  حوالي 88  % بالنسبة لصحفيي اليوميات و 55 % بالأسبوعيات  و 75 %  بالشهريات، في حين لاتتعدى 29 %  بين صحفيي الجهويات.

وأبرزت الدراسة أيضا بأن المنابر الحاصلة على رقم اللجنة الثنائية والمستفيدة من الدعم، تشهد بصفة عامة أجورا أعلى، حيث أن المعدل العام للأجور بهذه المنابر يفوق نظيره لدى المنابر غير المستفيدة من الدعم، بحوالي 30%، كما تفوق نسبة احترام الحد الأدنى للأجور لدى هذه المنابر، بسبع نقاط مقارنة مع مثيلتها لدى المنابر غير الحاصلة على رقم اللجنة الثنائية.

كما تطرق وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة لتطور عملية الصياغة النهائية لمشروع مدونة الصحافة والنشر بمجموع قوانينها الثلاث منوها بالمقاربة التشاركية المعتمدة لانجاح هذا المشروع.

    حدث كم/و.م.ع

الصورة من الارشيف

 

التعليقات مغلقة.