وفاة سجينة بالمستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش بعد معاناة طويلة مع “مرض خبيث”

 أفادت إدارة السجن المحلي بمراكش بأن سجينة قد وافتها المنية بالمستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش، صبيحة الأحد، بعد معاناة طويلة مع مرض خبيث.

وذكر بلاغ لإدارة السجن، توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه، يوم الأحد، أن “السجينة المسماة قيد حياتها خديجة القرشي بنت الحسين محمد، المنحدرة من مدينة إمنتانوت، قد وافتها المنية بالمستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش، صبيحة يومه 15 – 3 – 2015، بعد معاناة طويلة مع مرض خبيث ، حيث استفادت المعنية بالأمر من عدد كبير من التدخلات الطبية داخل المؤسسة السجنية وخارجها، حيث تم استشفاؤها بالمستشفى المذكور من أجل متابعة العلاج”.

التعليقات مغلقة.