أخبار عاجلة

اليونسيف: مقتل أكثر من 30 طفلا في الغوطة الشرقية منذ بداية العام الحالي

أكدت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونسيف)، أن أزيد من 30 طفلا قتلوا خلال الأيام الخمسة عشرة الأولى من العام الحالي في الغوطة الشرقية بسوريا، حيث يعيش مئات الآلاف من بينهم أكثر من 200 ألف طفل تحت الحصار منذ سنة 2013. 
وأورد مركز أنباء الأمم المتحدة نقلا عن ممثل اليونيسف في سوريا فران أيكيثا، أن التقارير كشفت أن أعمال العنف في إدلب بشمال- غرب سوريا، أدت إلى قتل وجرح عشرات الأطفال والنساء وتشريد نحو مائة ألف مدني على الأقل خلال الأسابيع القليلة الماضية.
وأضاف أيكيثا قائلا “من المخجل، ونحن على مشارف مرور سبع سنوات على الأزمة أن تستمر الحرب على الأطفال في سوريا تحت أنظار العالم (…) وتتواصل معاناة ملايين الأطفال في جميع أنحاء البلاد وفي البلدان المجاورة، وذلك بسبب العواقب المدمرة لاستمرار العنف في أجزاء عديدة من سوريا”.
وشدد المسؤول الأممي على ضرورة السماح بوصول المساعدات الإنسانية للأطفال المحتاجين للمساعدة أينما كانوا في سوريا على وجه السرعة ودون قيود، مضيفا أن المعلومات التي تلقتها اليونيسف من داخل الغوطة الشرقية تفيد بأن الأهالي يحتمون تحت الأرض خوفا على حياتهم من أعمال العنف.

ح/م

عن belassri fatna

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

موجز الحساب الختامي لشركة “CDR COM ” برسم سنة 2018