احمد التوفيق يقود أكبر و”فد فقهي” إلى الإمارات ويساند جهود أبو ظبي لتشكيل ذراع إيديولوجي! – حدث كم

احمد التوفيق يقود أكبر و”فد فقهي” إلى الإمارات ويساند جهود أبو ظبي لتشكيل ذراع إيديولوجي!

يشارك المغرب بأكبر وفد فقهي في المنتدى العالمي الذي يعقده مجلس حكماء المسلمين (الإمارات(  بأبو ظبي، حول “تعزيز السلم في المجتمعات الإسلامية”، على رأسه وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، احمد التوفيق. وحسب برنامج المنتدى في دورته الثانية، فإن احمد التوفيق سيلقي كلمة في الجلسة الافتتاحية للمنتدى، إلى جانب كل من شيخ الأزهر، احمد الطيب، وسردار محمد يوسف، وزير الشؤون الدينية الباكستاني، تليها ما أسماه المؤتمر كلمات تأطيرية للمنتدى، من بينها كلمة المغرب، يلقيها محمد الروكي، رئيس جامعة القرويين وعضو المجلس العلمي الأعلى.

ويدرس المؤتمر، الذي يحضره 350 عالما من مختلف دول العالم، وباحتضان وإماراتي كامل، قضايا التطرف والتكفير، وقضايا الجهاد والقتال في الإسلام، كما اختار دراسة دور وإسهام المرأة في ترسيخ السلم بالمجتمعات العربية، وذلك في غياب شبه كامل لكبار علماء المملكة العربية السعودية، وأيضا علماء المجلس العالمي لعلماء المسلمين الذي يترأسه يوسف القرضاوي )قطر(. ومن العلماء المغاربة الذين يشاركون في المؤتمر، الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء، أحمد العبادي، وعبد الحميد عشاق، أستاذ التعليم العالي بدار الحديث الحسنية، ويوسف حميتو واحمد السنوسي، وهما عضو لجنة المنتدى العالمي، وإبراهيم مشروح، أستاذ الفلسفة والمنطق بدار الحديث الحسنية.

هذا، وينظر مراقبون غلى مجلس الحكماء هذا كذراع سياسي وإيديولوجي في يد حكام الإمارات، الذين يسعون إلى محاربة الإخوان المسلمين ومنافسة نفوذ قطر على مجلس علماء المسلمين الذي يتخذ من الدوحة مقر له والذي اتخذ مواقف مناهضة للانقلاب العسكري على محمد مرسي في مصر.

حدث كم: عن اخبار اليوم

التعليقات مغلقة.