“البرلماني سيدي ابراهيم الجماني” في ضيافة درك تارودانت !

 في تطور مفاجئ لخلاف بين شركة الكرامة واحد عمالها الموقوفين، حل منذ ساعات البرلماني الصحراوي سيدي إبراهيم الجماني كمالك لها ضيفا على المحققين بسرية الدرك الملكي لمدينة تارودانت للاستماع اليه، بعدما سبق لها أن اعتقلت 5 عمال من شركته المقربين من الإدارة، حسب مصدر الموقع.

وكان سائق الحافلة قد تعرض لتوقيف تأديبي من طرف إدارة شركة الكرامة، بعدما ارتكب اخطأ مهنية تهدد حياة وسلامة ركاب حافلات شركة الكرامة، مما دفع به إلى ارتكاب أعمال بلطجية اعترض من خلالها دخول وخروج الحافلات إلى مراب الشركة المتواجد بجماعة ايت عزا التابع لنفوذ الدرك الملكي.

وحسب نفس المصدر، فقد قادت محاولات تخريب السائق الموقوف للممتلكات الشركة، إلى تدخل الحراس بطلب من الإدارة التي رفعت في حقه شكاية إلى الامن الوطني والدرك الملكي بالمدنية، غير انه في الوقت الذي كان المستثمر الصحراوي ينتظر اعتقال المتهم، بادر درك سرية تارودانت إلى اعتقال عمال وحراس شركة الكرامة، في حين تعذر على الموقع ، الاتصال بمالك الشركة البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة ، سيدي ابراهيم الجماني، حيث ظل هاتفه النقال يرن بدون جواب!.

العيون: خاص

التعليقات مغلقة.