“خبر يهم مليارديرات (…!) العالم “: ملياردير صيني يُمتع “6400 موظفا برحلة دامت ثلاثة ايام ” الى فرنسا على متن 26 طائرة ..

في خطوة لم يسبق لها مثيل، بادرت شركة صينية من تمتيع 6400 من موظفيها ، برحلة استجمام إلى العاصمة الفرنسية باريس ، على متن 26 طائرة، و من أماكن متعددة في العالم، كما حجزت الشركة للموظفين 140 فندقا، بمرافقة رئيس مجلس إدارة الشركة “لي جين يوان”، الذي يعد من أثرياء الصين، وهي خطوة أثارت اهتمام الصحافة الفرنسية، التي قالت “إنها من  أكبر الرحلات التي شهدتها دول أوروبا، وربما دول العالم”، واستمرت الرحلة لمدة أربعة أيام،

واستهل الموظفون رحلتهم بزيارة أماكن مختلفة من العاصمة باريس، منها برج إيفيل، ومتحف اللوفر الذي أقفل أبوابه أمام بقية الزوار طوال ثلاث ساعات، حيث خصصت هذه الساعات لموظفي الشركة الصينية وحدهم، وكان بانتظارهم وجبة عشاء فاخرة في مطعم واحد استطاع أن يستوعبهم جميعا في ساحته، وبلغت فاتورته 470 ألف دولار.

كما انتقل الموظفون يوم الجمعة بواسطة 12 قطارا خصصت لهم  إلى مدينة نيس، على ساحل البحر الأبيض المتوسط، الشئ الذي جعل شركة السكك الحديدية الوطنية الفرنسية، إلى إضافة قطارين آخرين على عشرة قطارات اخرى.

وقد خصص “يوان ” 15 مليون دولار لتكاليف الرحلة، التي توزعت على ما يلي: أكثر من 5 ملايين دولار عن 30 ألف ليلة أمضوها بالفنادق في 4 أيام، إضافة إلى منحه كلا منهم 500 دولار لمصاريف نثرية لكل موظف، إلى جانب ثمن تذاكر الطائرات، وتأمين 146 حافلة لتجول الموظفين في رحلتهم.

وحسب المصدر “ايلاف”، فان وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس، حينما علم بخبر العطلة، وجه بطاقة ترحيب ” لرئيس مجلس إدارة الشركة ، واستقبله في مقر الوزارة بباريس، وأعرب عن شكره لاختيار فرنسا مكانا لقضاء رحلة استجمام، والتي تعد فرنسا البلد الذي يقصده أكبر عدد من السياح في العالم، حيث بلغ عددهم 83 مليونا العام الماضي، وفق إحصاءات الأمم المتحدة ، كما تشهد فرنسا زيادة في عدد السائحين الصينيين

وتجدر الاشارة الى ان هذه الرحلة ، جاءت بمناسبة مرور 20 عاما على تأسيس شركة “تينز” التي تعمل في مجالات التكنولوجيا الحيوية ، والرعاية الصحية، والتجارة الإلكترونية، والفنادق والسياحة، التي يرأس مجلسها الاداري “لي جين يوان”، البالغ من العمر 57 عاما، سبق وان ورد اسمه في قائمة “فوربس لعام 2011” للمليارديرات في العالم.

 

التعليقات مغلقة.